آخر تحديث: 05/12/2020

ثقافية

قصائد من ساحات بغداد الغاضبة في مجلة "الجديد"الثقافية

قصائد من ساحات بغداد الغاضبة في مجلة
الأحد 08 آذار 2020

 تحت عنوان "هذا الجسر لي" نشرت مجلة الجديد الثقافية التي تصدر في لندن ملفا خاصا في عددها لشهر مارس آذار عن شعراء العراق الشبان وقصائدهم.

هذه القصائد دونها الشباب في ساحة التحرير في بغداد والساحات الأخرى في العراق أثناء مظاهرات غاضبة دامت لعدة أشهر.

الوطن الآمن

وفي مقدمة الملف الذي ضم قصائد 11 شاعرا كتب الشاعر أحمد ضياء ”كمأساة نظهر، والآن كفرحة ننعم ونكبر، هكذا أصف جيلا هجوميا لا يستكين عند مرحلة معينة، همه الوحيد إيجاد وطن آمن يعيش فيه، بعيدا عن الدماء التي تهرق من أركانه في كل حظة. لم يقف الشعر موقف المتفرج بالنسبة إلى شعراء العراق الجدد، بل كان مغامرا فاعلا أمام إطلاقات الرصاص في وجوه الشعراء“.

المشاركون

وبجانب ضياء يشارك في الملف منار المدني ووائل سلطان ونور مهند وعلي سرمد وعلي ضياء وسما حسين وصالح رحيم ووسام الموسوي وإحسان المدني.

القصيدة المختارة

وفي القصيدة التي اشتق منها عنوان الملف (هذا الجسر لي) للشاعرة نور درويش كتبت تقول ”لدينا جثث كثيرة/ جثث في الثلاجة/ جثث في الخزانة/ جثث في الحقائب/ جثث في الكلام/ جثث في المنام/ لدينا جثث في كل مكان/ أكثر من الأمطار ومن الحيوانات المنوية/ جثث.. جثث/ بفم واحد: فم مفتوح/ جثث.. جثث/ بعيون واحدة: عيون مغلقة/ جثث تشبه الأحياء“.

قصة قصيرة

وبجانب القصائد الشعرية كتب الروائي العراقي محمد حياوي قصة قصيرة مؤثرة بعنوان "الموتى لا يملون الانتظار" وهي عبارة عن رسالة موجهة من أب رحل عن الدنيا إلى ابنته الوحيدة.

مختارات أخرى

وبخلاف الملف العراقي يتضمن عدد شهر مارس آذار من مجلة الجديد الثقافية، التي يرأس تحريرها الشاعر السوري نوري الجراح، ملفا آخر بعنوان "التبرع بالخصوصية" عن قضية الخصوصية ومصائرها في العصر الرقمي وفي زمن الانتشار الأخطبوطي لوسائل التواصل الاجتماعي.

كما يتضمن العدد حوارا مع الروائي السوري خيري الذهبي يتطرق إلى رؤيته الشخصية للكتابة الروائية ونظرته الأدبية وتطلعاته المستقبلية ككاتب وروائي.

تأسست مجلة الجديد الثقافية في 2015 وتصدر عن دار العرب للنشر في لندن وتوزع بالدول العربية.

المصدر: وكالة رويترز

 


share
share