آخر تحديث: 08/04/2020

أخبار الساعة

مقتدى الصدر يخلط الأوراق

مقتدى الصدر يخلط الأوراق
الأحد 26 كانون ثاني 2020

أحدث الزعيم الشيعي مقتدى الصدر صدمة في الشارع العراقي بإلغائه تظاهرات معادية للأميركيين وسحب دعمه للتظاهرات المناهضة للحكومة.

وأعلن مكتب الصدر أنه ألغى تظاهرات مناهضة لسفارة الولايات المتحدة في العراق لتجنب "فتنة داخلية".

وكان الصدر قد دعا في وقت سابق للتظاهر ضد السفارة الأمريكية في العاصمة بغداد وفي مدن أخرى.

وكان عشرات الآلاف قد احتجوا ضد الوجود العسكري الأمريكي في العراق في مسيرة جرت يوم الجمعة تمت الدعوة إليها بعد قتل الولايات المتحدة للقائد العسكري الإيراني البارز قاسم سليماني وقيادي في الحشد الشعبي العراقي في بغداد هذا الشهر.

وقال الصدر، الذي له أنصار بالملايين في بغداد والمدن الجنوبية، إنه سيتوقف عن المشاركة في التظاهرات المناهضة للحكومة.

ودعم مؤيدو الصدر الاحتجاجات المناهضة للحكومة العراقية وفي بعض الأحيان وفروا الحماية للمعتصمين من هجمات قوات الأمن ومسلحين مجهولين لكنهم بدأوا في مغادرة مخيمات الاعتصام في وقت مبكر بعد إعلان الصدر.

وشرعت قوات الأمن بعدها في إزالة حواجز خرسانية قرب ساحة التحرير، حيث يعتصم المحتجون منذ شهور، وعلى جسر رئيسي واحد على الأقل على نهر دجلة.

قوات الأمن العراقية أطلقت الرصاص والغاز المسيل للدموع يوم الأحد مع تجدد الاشتباكات مع المحتجين في بغداد ومدن أخرى.

وحاولت قوات الأمن فض مخيمات اعتصام في أنحاء البلاد وأطلقت الرصاص في الهواء بعد أن قاوم المحتجون باستخدام القنابل الحارقة والحجارة،فوقعت إصابات متفرقة.


share
share