آخر تحديث: 04/07/2022

محركات

سيّارةBristol Bullet الجديدة

سيّارةBristol Bullet الجديدة
الثلاثاء 02 آب 2016

 

 

أطلقت مجموعة سيّاراتBristol سيّارتهاBullet الأولى الجديدة في 12 عامًا وهي النّموذج الـ 18 فقط في تاريخ هذه الشّركة.

 

ومن المعروف أنّ هذه الشّركة تتبنّى سيّارات يدويّة الصّنع لتكون نادرة وسريعة وذات جودة عالية. وتأتي اليوم سيّارة جديدة يبلغ سعرها 250 ألف جنيه إسترلينيّ ولكن بجودة عالية، وهذا مثبت في إحصائيّة تشير إلى أنّه من بين كلّ السّيّارات الّتي صنعتها الشّركة منذ عام 1947 لا يزال 70% منها يعمل على الطّريق

 

واستطاعت شركة  Bristol  أن تحقّق سمعة قويّة، أمّا بالنّسبة للاسم، فقد أعطى  Bullet  الّذي يعني الرّصاصة لطائرة بريستول سكوت، وهي أوّل طائرة في الحرب العالميّة الأولى الّتي طلبت وزارة الدّفاع من الشّركة أن تصنع لها 400 طائرة مثلها لتثبت أهمّيّة القتال الجوّيّ.

 

إلى ذلك، تحتويBristol Bullet على محرّكV8 من بي إم دبليو سعة 4.8 لتر بقوّة 370 حصان.وسترى هذه السّيّارة النّور على الطّريق للمرّة الأولى في يناير المقبل، وتمتلك السّيّارة كتلة ضخمة من عزم الدّوران تحت تصرّفها وتحتوي على غيار يدويّ بستّ سرعات وبعض النّماذج منها تأتي مع غيار أتوماتيكيّ، ولديها شاشة تعمل باللّمس ممّا يضيف بعض التّطوّر إلى التّصميم الداخليّ التّقليديّة، وصمّم جسم السّيّارة من ألياف الكربون والهيكل من الألمنيوم

 

وبالإضافة إلى ما سبق، يشعر الجالس في السّيّارة بشعور مميّز، فالجلود صنعت بطريقة يدويّة، فالسّيّارة تستخدم أحسن الجلود البريطانيّة، ولديها مقصورة بسيطة لكنّها مكلفة جدًّا وتنسجم مع عناصر الألمنيوم في الدّاخل والخشب وألياف الكربون الّتي تعطي منحنى جميلا للتّصميم الدّاخلي.

 

من ناحية ثانية، تُعدّ الشّاشة الّتي تعمل باللّمس التّغييرَ الأكبر فيBristol، ويمكن وصل الشّاشة عن طريق تطبيق الهاتف الذّكيّ الخاصّ بالسّائق ممّا يسمح له بالتّمتّع ببعض الوظائف كآبل كار بلاي، وللسّيّارة "واي فاي" وتقنيّة "بلوتوث"، ويعدّ اسم السّيّارة الجديدة مشروعًا مشتركًا معPinnacle  ويبدو أنّ هذه السّيّارة ستحظى بالكثير من الأهميّة مستقبلًا، وستسوّقها وكالة كنسينغتون لبيع السّيّارات كثيرًا


share
share